(15)

إنه ذلك الرجل ..
عيناهُ السوداوان .. أجل !

هل سيصيبه الدهش حين أقول له
إني رأيتُهُ سابقاً !!

كان يحادث تلك المرأة ..
ما كان أسمُها ؟ ..

آه لا يهم .. كانت تبدو إمرأة بغيضه

.. في أي شيء كنتُ أُفكر ؟ ..
آه .. يجب ألا أنسى ماكنت أفكر به!

لقد كنتُ أفكر بهذا الرجل ..
.. تماما ..

أهو مايجب أن أقولهُ له؟
لا .. ليس الآن !
نعم .. نعم لابد أنه سيسؤني

..
.. كانت تلك المرأة متغطرسه أيضاً ..
ولا تنفك عن السخرية من الأُخريات !
ويبدو أنها فارغه .. تماماً

ولكن .. هذا كله حماقات!
الأمر الأساسي الآن هو ..

هنا.. هذا الرجل ..
يا للنظرة التي رمقني بها ! ..
ولقد أراد أن يقول لي شيئاً ..
لكنه لم يقله !
ظلت تلك المرأة تحوم حوله ..
طيلة الوقت!

أحقاً كان هنالك شيء ما بينهما؟ ..
ولكن هذة ايضاً حماقات!
إن ما يجب .. هو .. أن ألا أنسى أنني كنتُ أفكر في ..

تلك العينان التي كانت تنظر إلي !

.. نعم

Areej Saad

المعلق:

مشكلة معظمنا هو أننا نفضل أن يقضي علينا المديح على أن ينقذنا النقد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.