(15)

إنه ذلك الرجل ..
عيناهُ السوداوان .. أجل !

هل سيصيبه الدهش حين أقول له
إني رأيتُهُ سابقاً !!

كان يحادث تلك المرأة ..
ما كان أسمُها ؟ ..

آه لا يهم .. كانت تبدو إمرأة بغيضه

.. في أي شيء كنتُ أُفكر ؟ ..
آه .. يجب ألا أنسى ماكنت أفكر به!

لقد كنتُ أفكر بهذا الرجل ..
.. تماما ..

أهو مايجب أن أقولهُ له؟
لا .. ليس الآن !
نعم .. نعم لابد أنه سيسؤني

..
.. كانت تلك المرأة متغطرسه أيضاً ..
ولا تنفك عن السخرية من الأُخريات !
ويبدو أنها فارغه .. تماماً

ولكن .. هذا كله حماقات!
الأمر الأساسي الآن هو ..

هنا.. هذا الرجل ..
يا للنظرة التي رمقني بها ! ..
ولقد أراد أن يقول لي شيئاً ..
لكنه لم يقله !
ظلت تلك المرأة تحوم حوله ..
طيلة الوقت!

أحقاً كان هنالك شيء ما بينهما؟ ..
ولكن هذة ايضاً حماقات!
إن ما يجب .. هو .. أن ألا أنسى أنني كنتُ أفكر في ..

تلك العينان التي كانت تنظر إلي !

.. نعم

Areej Saad

مشاركة مقال: لماجد الحمدان بعنوان (عشر أفكار فلسفية عظيمة )

هناك أفكار تمكنت من إطلاق آفاق العقل الإنساني لفضاءات أوسع، وكانت ثقيلة على تاريخه، وذات أبعاد أدت إلى الخير الخلاّق، أو تسببت في الشر المطلق. ورغم بساطة بعضها إلا أنها عمليا كانت إنجازات بشرية لم يدركها ويعمل بها الإنسان، إلا خلال رحلة طويلة من الصراعات.
التنوير، فكرةٌ قديمة اشتهر بها الألماني كانط، وفسّرها برفع القصور عن العقل واعتماده على نفسه، واستمرت فلسفة التنوير باعتبارها مرحلة فكرية نادى فيها الفلاسفة بالاعتماد التام على العقل، والتخلص من التقليد والكسل الموروث، والذي يعد ضد التنوير.
المنطق، وهو من أوائل محاولات العقل لوضع قوانين التفكير، ونسب لأرسطو تأسيسه علم المنطق رغم أسبقية فلاسفة الصين وغيرهم بقرون، وقد ناقشه العرب الأوائل انطلاقا من أعمال الكندي. وتطور إدراكُنا للمنطق حتى وصل إلى ذروته، خلال فهم المغالطات المنطقية، مع استحالة وضع قوانين منطقية ثابتة تؤدي إلى نتائج مؤكدة، إلا خلال استخدام مناهج البحث العلمي، باعتبارها أفضل منجزاتنا للفهم قبل العودة إلى المنطق لمحاكمة المنهج.
الشك المنهجي، فلسفةٌ اشتهر بها ديكارت القائل «أنا أفكر أنا موجود» باعتبار الشك مدخلا إلى اليقين، وتأثر به طه حسين فقدم نقد الشعر الجاهلي، وقد يسقط دعاة الشك المنهجي في الشكوكية أو الارتياب المؤدي إلى التردد والنفي العبثي.
العلمانية، وهي نقاش فضّ النزاع بين الدين والدولة، وكان من أهم نقاشات العرب والتي اشتهر بها ابن رشد في محاولة فض النزاع بين الدين والعقل، لينتقل النقاش إلى علاقة الدين بالسياسة والمجتمع والاقتصاد، ويستمر مفهوم العلمانية في التطور خلال نضج مفاهيم الدولة والمواطنة ودولة الخدمات العامة وغيرها.

استمر في القراءة