(12)

كان أنيقاً ..

كقطعة البيانو الجميلة المركونة جانباً

في إحدى زوايا قصرة الكبير

لا تسمع لأوتار حزنه عزفاً

مغلق على موسيقاه

منغلق على سره وآلامه

يظن أن جمودة .. لن يُسمعها دبيب تمزقه

وهي التي لطالما أخبرته:

(أتدري .. هذا البيانو الأنيق دائما يبدو كمن يئن بصمت . .)

Areej mustghanmi

مشاركة قصيدة: قصيدة التقديم لوظيفة في أرامكو قبل سبعين سنة للشاعر سعود الكويتي (شعر شعبي)

img_1168

سعود بن عبد العزيز الزيد المعروف بـ ( سعود الكويتي) من مواليد العيون سنة 1335هـ

شاعر مجيد يتمتع بسهولة الأسلوب ومنعته , يتناول في شعره العديد من الحكم والأمثال والأحداث فأصبح شعره متداولا بين الناس لعذوبة ألفاظه وواقعيتها , وسارت بشعره الركبان, وانتشر بالمنطقة وفي أنحاء الخليج العربي .

تأثر الشاعر سعود الكويتي بشاعرية والده ولمجالسته لشعراء وارتياده مجالس الشعر والأدب في مدينة العيون آنذاك , أصبح شاعراً وراوياً ملماً بالقصص والأحداث بالإضافة لحفظه كتاب الله كاملاً وكان أماما  لأحد المساجد ويعتبر سعود الكويتي رحمه الله من خيرة رجالات الزعوب

يقول الشاعر في حكايته مع التقدم لوظيفة في ارامكو قبل سبعين سنه:

قال منهو في المداره

بادي تالي نهاره

باح من قلبه اسراره

يوم برَّق وافتكر

.

أثر من يبدا الزياره

تشعفه غير اختياره

شفت في رجم الغياره

مثل ما غيري ذكر

.

شفت يا ناس العباير

في طويلات الزباير

من هجير بالضماير

هلّ دمعي وانتثر

استمر في القراءة

(11)

يغادر فراشه مترنحا من الإعياء والدوار ليستقبل حياته العاطله من الذكريات الجميله او حتى المشاعر اللطيفة وكأنها حياة تستحيل أمامه دقاً في الرأس ..

Areej Saad

مشاركة قصيدة: قصيدة للشاعر سعود الكويتي رحمه الله يصف فيها أجزاء السيارة

سعود بن عبد العزيز الزيد المعروف بـ ( سعود الكويتي) من مواليد العيون سنة 1335هـ

شاعر مجيد يتمتع بسهولة الأسلوب ومنعته , يتناول في شعره العديد من الحكم والأمثال والأحداث فأصبح شعره متداولا بين الناس لعذوبة ألفاظه وواقعيتها , وسارت بشعره الركبان, وانتشر بالمنطقة وفي

أنحاء الخليج العربي .

تأثر الشاعر سعود الكويتي بشاعرية والده ولمجالسته لشعراء وارتياده مجالس الشعر والأدب في مدينة العيون آنذاك , أصبح شاعراً وراوياً ملماً بالقصص والأحداث بالإضافة لحفظه كتاب الله كاملاً وكان أماما  لأحد المساجد ويعتبر سعود الكويتي رحمه الله من خيرة رجالات الزعوب

قال الكويتي يوم حل افتكاره

أبياتٍ فيها للفهيمين الإشارة

من دكت همومه يزيد اعتباره

ومن صابه الهوجاس ما عّين الخير

.

وأنا من المذكور من ما بحالي

من ضيقة الخاطر وهجر الليالي

دكّت همومي وذهبت نصف حالي

والنصف الآخر للعنا والتفاكير

.

يوم افتكر في حالة العسر في بقيق

مستانسٍ لكن في خاطري ضيق

مشبه نفسي ببعض السواويق

لا بنشر التاير ولا عنده اسبير

.

استمر في القراءة