عمر العقل

 

في مسألة اكتمال نمو العقل: احيان أتسائل اقول لنفسي ان النضج لا يرجع للسن فهذي فكرة سخيفة، إنما يعود لأمرين: تجارب والتوقف عندها، وليست التجارب الشخصية فقط في المواقف والاحداث التي يتعرض لها الشخص إنما كل ماتلتقطة حواسة يعد تجربة ثرية تكون نموة العقلي…

بعدها اعود لاصطدم بعامل السن و عامل النضج!! ، وليس عامل السن فقط (كم عمر الانسان بالتحديد؟) إنما ((المرحلة العمرية)) ! اي (مرحلة طفولة ، مراهقة ، شباب الخ بكل مافيها من تاثيرات داخل الجسم) وبغض النظر عن التجارب وأثرها في تكوين خبرات العقل، هل هناك سن طبيعية في احياء الإنسان وطبيعته تحدد سن اكتمال عقله؟، شي خارج عن البيئة والظروف والتجارب. مثل ((اكتمال النمو الجسدي)) !

بمعنى هل العقل كباقي الجسد يمر بمراحل (اكتمال نمو طويلة) وخارجة عن كل الظروف البيئة المحيطة بصاحبها ؟ حتى قد تكون خارجة عن ثراء خبراته وتجاربه ؟

‏اذا سألت: متى يتوقف نمو طول الانسان؟ يظل ينمو لسنوات من أن يولد حتى يكتمل نمو طوله ويتوقف في سن معينة، جميل! إذن هل العقل ذاته ينمو معنا بذات الشكل، لا أقصد النمو الفيزيائي المشاهد بالعين. بل اكتمال قدرات العقل الوظيفية على معالجة مواقفنا في حياتنا. لأنه يستحيل ان يكون نمواً فيزيائياً .. و الا للاحظ العلماء هذا !🙁

النمو الفيزيائي للعقل يكتمل في وقت مبكّر من ولادة الإنسان، ثم تبدأ تبنى قدرات العقل ومهاراته وظيفياً. ومنها يتلقي اللغة في السنوات الاولى، والملاحظة والمحاكاة حتى تأتي مرحلة تعليم القراءة والكتابة وأي مهارة اخرى كالرسم والغناء والحساب وغيرة .. وينتقل الى مهارة حل المشكلات (مهارة اعلى) وهكذا .. تبقى مهارات العقل غير مكتملة حتى بلوغة سن اكتمال تطور الدماغ .. كفكرة نمو الطول لدينا تماما ..

عندي حدس بسيط يقولي اكتمال نضج الدماغ يعود لامر غير العوامل البيئية والظروف او حتى اجتهادات الانسان ودراساته ! ومهما برع في هذا كله سيظل غير مكتمل نمو الدماغ حتى يأتي ذلك السن الذي يكون العقل قد أنهى اكتمال الدماغ .. وهذا سيعود بالضرورة فوق هذا كله ومعه الى ((طبيعة العقل)) طبيعة لا يمكننا التدخل فيها .. هي من تحدد مراحل بلوغ النضج

 

والعلم يقول فيما يخص النمو المشاهد للعقل: إنه فعلا يوجد مراحل واطوار خارجة عن تدخلنا, يعمل فيها العقل على بناء قدرات الدماغ .. والبناء هذا يبدأ من ولادة الطفل حتى يصل الى سن 21

أن نمو الدماغ إنما يتم على فترات زمنية (أطوار مفاجئة) يمتد كل طور إلى ستة شهور. ولعلمنا أن الدماغ يتوقف عن تكوين خلايا جديدة بعد 18 شهرا تقريبا منذ الولادة، فالسؤال هو أين تكون الزيادة أو النمو في الدماغ؟ من النتائج المستخلصة من الدراسات والأبحاث البيولوجية ندرك أن الزيادة في وزن الدماغ بعد الشهر الثامن عشر من الولادة تعكس تغيرات في الخلايا نفسها وخاصة في البروتين وفي حامض الريبونكليكي RNA وفي الدهنيات وكذلك في الماء أيضا. تزداد هذه المواد نتيجة نمو الخلايا المتمثل في ازدياد التفرعات في المحاور العصبية وفي الشعيرات الهيولية Dendrites وكذلك في المادة العازلة التي تنمو على المحاور العصبية والتي يطلق عليها الغمد النخاعي Myelin Sheath . فمثل هذا النمو (الغمد النخاعي) يزيد من فاعلية نقل الرسائل العصبية، بينما تزيد المخ وتفرعات الخلايا من تغيير التعقيدات الشبكية العصبية لتساعد على زيادة تعقيد المهارات والوظائف العقلية (Epstein, 1980)

وهنا يقول إن الدماغ ينمو في (أطوار مفاجئة) كل طور منها “على امتداد السنوات الاولى من الطفولة الى سن 21” يمتد 6 شهور .. تبدأ في وزن الدماغ والخلايا وبعض أجزاء الدماغ ..

 

 

وفيما يخص نمو عمليات العقل ومهاراته:

مراحل النمو العقلي 

ترجع فكرة مراحل النمو العقلي إلى أكثر من خمس وسبعين سنة خلت. فقد 
قدم وايتهيد Whitehead (1929) تقسيما زمنيا للنمو العقلي لدى الأطفال
 شبيها بذلك التقسيم الذي عرفناه عند بياجيه Piaget . يرى وايتهيد 
مثلا بأنه ما بين 2-4 سنوات من العمر يخرج الطفل من مرحلة الإنجاز 
الإدراكي إلى مرحلة اكتساب اللغة. وينتهي الطور التالي في حوالي السنة
 السابعة من العمر والذي يتصف بتصنيف الأفكار والإدراك القوي والواضح. 
أما قوة الملاحظة والسيطرة فتظهران ما بين السنة الثامنة والثانيةعشرة
 من العمر. وأما الفترة الواقعة ما بين 12-15 سنة فيجب التركيز خلالها
 على اللغة لأن البراعة في اللغة والعلوم تنتهي عند الخامسة عشرة.
 يتضح من ذلك أن هناك إتفاقا كبيرا بين المراحل التي تصورها وايتهيد
 وتلك التي وضعها جان بياجيه خلال أربعين سنة من العمل والجهد 
المتواصلين.

إذن: الفكرة كانت موجودة من حوالي 75 سنة. وأن الأطوار هذة تبدأ في سن معينة وتنتهي في معينة, ثم يبدأ طور اخر في سن معينة ثم ينتهي في سن معينة وهكذا .. طبيعة خارجة عن تجاربنا وعن تدخلنا

 

 

وهي أربع مراحل كالتالي:

إن دراسات بياجيه كانت وما زالت المصدر الرئيس للدلائل التجريبية على وجود
 أربع مراحل رئيسة في نمو الذكاء والإدراك والمعرفة الإنسانية 
(Piaget, 1969). 
وهذه المراحل هي: 
المرحلة الأولى، تمتد منذ الولادة وحتى السنة الثانية من العمر ويطلق عليها
 المرحلة الحسية الحركية Sensorimotor. 
المرحلة الثانية، تمتد من السنة الثانية وحتى السنة السابعة من العمر 
ويطلق عليها مرحلة ما قبل العمليات الحسية Preoperational. 
المرحلة الثالية، وتمتد من السنة السابعة وحتى السنة الحادية عشرة ويطلق 
عليها مرحلة العمليات الحسية Concrete Operations . 
المرحلة الرابعة، وتمتد من السنة الحادية عشرة وحتى السنة الخامسة عشرة
 ويطلق عليها مرحلة العمليات المجرّدة Formal Operations.

 

 

واضاف بعض العلماء مرحلة خامسة اليها تبدأ من 19-21:

لاّ أن العلاقة التي لوحظت بين أطوار نمو الدماغ عند إيبستين وبين مراحل النمو العقلي عند بياجيه شجعت بعض الباحثين على التنبؤ بمرحلة تطور عقلي خامسة تعقب مراحل بياجيه الأربعة. لقد أشارت آرلين Arlin (1975) إلى وجوج مثل هذه المرحلة في التطور العقلي. لقد قامت بدراسة مجموعة من طالبات الجامعة تتراوح أعمارهن ما بين 19 و 21 سنة وأطلقت على المرحلة الخامسة الجديدة مرحلة إيجاد المشكلة Problem Finding لتميزها عن مرحلة حل المشكلة Problem Solving وقد يطلق عليها مرحلة التفكير الإبداعي.

 

هذا يعنيأن  العقل والدماغ فعلا يعبرون في مراحل نمو مختلفة .. أرجع لتساؤلي:

بعدها اعود لاصطدم بعامل السن وعامل النضج!! ، وليس عامل السن فقط (كم عمرة بالتحديد) إنما العمر ((المرحلة العمرية)) ! اي (مرحلة طفولة ، مراهقة ، شباب الخ بكل مافيها من تاثيرات) وبغض النظر عن التجارب وأثرها في تكوين خبرات العقل، هل هناك سن طبيعية في احياء الإنسان وطبيعته تحدد سن اكتمال عقله؟، شي خارج عن البيئة والظروف والتجارب. مثل حالة ((اكتمال النمو الجسدي)) !

 

 

فعامل السن يشكل (مرحلة النمو العقلي المشاهد في العقل) في بناء العقل ذاته. اما المرحلة العمرية فتمثل (اطوار تطور الدماغ) لكن هذه المره في تطور مهاراته من الاهم الى الاهم. فيبدأ من الملاحظة والادراك الى محاولة الحركة الى تعلم المشي. والنطق الى تعلم اللغة ثم الكتابة. وهكذا الى ان يبلغ مرحلة المراهقة ثم يستمر فيه تطور مهارات دماغة بطريقة تراكميه, فلا يمكن مثلا تعلم مهارة الاستدلال قبل اكتساب اللغة, كالاستدلال بين النص والصورة وايجاد الرابط بينهما. او مهاراة حل المشكلات قبل مهارة الاستدلال. هي سلسلة مترابطة من المهارات التي ينميها الدماغ على مراحل

 

و ما اريد الوصول اليه هو هل فعلا مراحل تطور الدماغ عددها خمسة مراحل؟ هل الدماغ يقتصر في النهاية على مهارة ايجاد المشكلة؟ هل يكتمل الدماغ عند سن 21؟  برأيي ان هذا غير منطقي, ولا اظن ان مراحل تطور الدماغ تقتصر على خمس مراحل. بل أكثر, وقد تصل الى سن 30

المعلق:

مشكلة معظمنا هو أننا نفضل أن يقضي علينا المديح على أن ينقذنا النقد

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.